مصراوي للصيانه

 

طلب كود تنشيط العضوية فاتورة التليفون القران الكريم الصفحة الرائيسية
 
متوفرة الأن الوصلة الشاملة لتحديث جميع الرسيفرات
ذات الحماية القوية ولا تحرق تحت اى ظرف
للمعرفة التفاصيل والشراء واماكن البيع يرجى الاتصال
على 01227839646
قسم خاص لطلبات الوصلة الشاملة لتحديث جميع الرسيفرات
 
قسم شروحات وفيديوهات الوصلة الشاملة لتحديث جميع الرسيفرات
شرح استخدام الوصلة
 

العودة   مصراوي للصيانه > ** المنتديــــــات الــعـــامــة ** > المنتديـــات الاسلاميـــــة > رسولنا الكريم و سنته العطرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : ( 71 )  
قديم 15-03-2013, 03:14 PM
 
زيدصلاح
مصراوى متميز

  زيدصلاح غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Mar 2013
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 107
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


هل تعلمين أن جمالك سيدتى فى طاعة رسول الله صلى الله عليه وسلم


توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يترك لنا شيئا إلا وقد بينه لنا ووضحه وهدانا لأفضل شيء في كل شيء
قال الله تعالى‎: (لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم)


ومما لا شك فيه أن كل امرأة تحب أن تكون جميلة دائما وتتمتع ببشرة وجسد جميل خالي من العيوب و المشاكل الصحية
وقد وجدت أن الرسول عليه أفضل الصلاة والتسليم قد بين لنا ذلك بكل دقة
وهذه كلمات من ذهب سطرها النبي عليه أفضل الصلاة والسلام صاحب الرسالة المعظم


أولا الرشاقة ‎
إذا أردنا الرشاقة علينا اتباع نظام رسول الله صلى الله عليه وسلم الغذائي وهو أحسن نظام غذائي في العالم‎:
"نحن قوم لا نأكل حتى نجوع وإذا أكلنا لا نشبع‎"
يعني أن لا تأكلي إلا إذا شعرتي بالجوع ‎.. لا تأكلي لتسلية أوقاتك أو لأن هناك من يشجعك على الأكل لا تأكلي إلا
إذا شعرتي فعلا بالرغبة في الأكل وإذا أكلتي لا تأكلين حتى تملأين معدتك تماما.
وقد قيل ‎" إذا أكلت كثيرا نمت كثيرا فندمت كثيرا‎".



قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
الصادق المصدوق عليه أفضل الصلاة والتسليم"ما ملأ ابن آدم وعاء شر من بطنه‎"بحسب ابن آدم لقيمات يقمن صلبه‎" "ثلث لطعامه وثلث لشرابه وثلث لنفسه‎"
وقد رأيت منذ فترة موضوع لأخت وعن تجربة ناجحة استطاعت أن تنقص وزنها بهذه الطريقة وتقول أن هذه الطريقة
ميزتها أن الوزن الذي نزل لا يعود مرةأخرى أبدا لأن معتدك تكون قد تعودت على كمية الأكل هذه ولهذا لا يعود
وزنك مرة أخرى.


نأتي للنقطة الثانية
نضارة البشرة وتأخير الشيخوخة

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من تصبح بسبع تمرات عجوه لم يصبه سم ولا سحر‎"

فكل السموم التي نتناولها في غذائنا كفيل بالقضاء على ضررها التمر بمعجزة عرفها الرسول صلى الله عليه وسلم قبل
ألف وربعمائة سنة فقد أثبت العلم الحديث أن التمر مفيد جدا للبشرة والقولون ويؤخر الشيخوخة
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم‎" ياعائشة بيت ليس فيه تمر جياع أهله يا عائشة بيت ليس فيه تمر جياع أهله‎" قالها مرتين أو ثلاثاً وهذا لأن التمر فيه معظم العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم والمخ والبشرة.
فهو غذاء يمدك بكثير مما تحتاجينه لبشرتك وجسمك وعقلك أيضا لأن المخ يتغذى على السكريات والسكريات التي في
التمر سريعة الهضم وليس لها أضرار جانبية مثل بقية السكريات التي نتناولها وكوب من الحليب مع ‎100 جرام من التمر
يساوي وجبة غذائية كاملة فيها كل العناصر الغذائية التي تحتاجينها .


نضارة الجسم والشعر

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن زيت الزيتون‎:
"كلوا الزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة‎"
وقد أثبت العلم الحديث الفوائد اللا نهائية لزيت الزيتون سواء للشعر أو للبشرة يوقف التساقط‎ -يغزر الشعر‎- يقضي على
الفطريات‎-يساعد على التئام الجروح والقروح بسرعة‎- يعطي نضارة وطراوة للبشرة وينعمها ‎-و يبيض البشرة.

وقد أثبت العلم الحديث أيضا أن الإدهان كل يوم يؤدي إلى انسداد مسام البشرة ويؤذيها.
سبحان الله‎!


النقطة الرابعة:-
جمال العين وإطالة الرموش

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم‎:"خير أكحالكم الإثمد فإنه يجلو البصر وينبت الشعر‎"
قبل نومك وأثناء نهارك لا تنسين الإثمد فإنه خير أكحالنا التي نكتحل بها كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لقد جاء لإحدى النساء حساسية في عينها
لم تكن تستطيع الإكتحال بأي شيء غير الإثمد هو الوحيد الذي تضعه ولا يسبب لها أي حساسية.
سبحان الله‎!


إن رسول الله صلى الله عليه وسلم لا ينطق عن الهوى بل هو وحي يوحى فكل ما يقوله لنا يجب علينا تصديقه واتباعه
حتى تنالنا بركته صلى الله عليه وسلم
هذه الوصفات النبوية التي ذكرتها ما هي إلا نقطة من بحر علم النبي صلى الله عليه وسلم بينها لنا وأوضحها منذ قرون
وسهل لنا عناء البحث ومشقة التجريب آمنا به رسولا نبيا بشيرا ونذيرا .فإذا أحببتي أن تحصلي على شيئين في وقت واحد ‎:
أن تكوني جميلة وأن تؤجري على هذا الجمال اتبعي هديه صلى الله عليه وسلم
تأخذي أجر اتباعك له واقتدائك بسنته وسمته صلى الله عليه وسلم وتحصلي على الجمال اللذي ابتغيتيه بأقل التكاليف
وأسهل الطرق ولن أقول أخف الأضرار ولكن بدون أي أضرار جانبية أو مضاعفات أو حساسية



بقي أمر تأبى يدي إلا
وأن تكتبه وهو حديث الرسول صلى الله عليه وسلم


عندما قال (( اشتقت لأحبابي ، قالوا‎: أو لسنا أحبابك ؟ قال ‎: لا ،
أنتم أصحابي ، أحبابي أناس يأتون في آخر الزمان القابض منهم على دينه كالقابض على الجمر، أجره سبعين،
قالوا ‎: منا أم منهم ؟ قال ‎: بل منكم ، لأنكم تجدون على الخير معواناً ولا يجدون ‎) ‎"من تصبح بسبع تمرات عجوه لم يصبه سم ولا سحر‎" ‎ ‎"وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يدهن غبّا ويكتحل وترا‎"يعني يدهن يوما بعد يوم ويكتحل ثلاث مرات

هذا الموضوع يستحق منا ان نضعه وساما على صدورنا.





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 72 )  
قديم 15-03-2013, 03:15 PM
 
زيدصلاح
مصراوى متميز

  زيدصلاح غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Mar 2013
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 107
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


تربية الرسول – صل الله عليه وسلم – لبناته رضي الله عنهن

ا
لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




أجمع المؤرخون أن للنبي –صل الله عليه وسلم- أربع بنات كلهن أدركن الإسلام، وهاجرن هن: فاطمة عليها السلام: ولدت قبل النبوة بخمس سنين، وزينب تزوجها العاص بن الربيع -رضي الله عنه-، ورقية وأم كلثوم تزوجهما عثمان بن عفان –رضي الله عنه- تزوج أم كلثوم بعد وفاة رقية .
و الحكمة من أن النبي –صل الله عليه وسلم- أباً للبنات – الله أعلم بها- ويرجعها البعض لأسباب:


منها: أن البنت في عُرف العرب قبل الإسلام عار يستحق الدفن حياً قال الله تعالى:

{وَإِذَا بُشِّرَ أَحَدُهُمْ بِالأُنْثَى ظَلَّ وَجْهُهُ مُسْوَدّاً وَهُوَ كَظِيمٌ يَتَوَارَى مِنَ الْقَوْمِ مِنْ سُوءِ مَا بُشِّرَ بِهِ أَيُمْسِكُهُ عَلَى هُونٍ أَمْ يَدُسُّهُ فِي التُّرَابِ أَلا سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ}].

جاء في تفسير هذه الآية: بأن الكظيم هو الكئيب من الهم، ويمسكه على هون: أي يبقى البنت مهانة لا يورثها ولا يعتني بها ويفضل أولاده الذكور عليها .
فشاء الله أن يكون النبي محمد -صل الله عليه وسلم- أباً لبنات ليكون القدوة للمؤمنين فيما ينبغي للبنت من حقوق ومكانة لائقة أقرها لها الدين الإسلامي الحنيف.

فأبوة الرسول –صل الله عليه وسلم- لبناته حدثاً جديداً في حياة المرأة، وفي هذا قال عمر بن الخطاب – رضي الله عنه –: "والله إن كنا في الجاهلية ما نعد للنساء أمراً حتى أنزل الله فيهن ما أنزل وقسم لهن ما قسم .

ومنها : أيضاً - والله أعلم - (حتى يكون النبي –صل الله عليه وسلم- بعيداً عن تهمة الاستنصار بالولد، والاعتماد عليه ) كما هي عادة العرب في ذلك الوقت.بل أن ما جاء به من دين نُشر في الأرض لأنه هو الحق ولا حق سواه، والحق دائماً أظهر وأقوى.

وقد كان العربي في الجاهلية يترقب الأولاد للوقوف إلى جانبه ومساندته، والدفاع عن الحوزة وحماية البيضة، أما البنت فكان التخوف من عارها يحملهم على كراهتهاحتى بعث الله نبينا محمد –صلى الله عليه وسلم- بالدين الإسلامي خاتم الأديان الذي ارتضاه الله عزَّ وجل لعباده قال الله تعالى:

{وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلامِ دِيناً فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ}
وقال تعالى: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلامَ دِيناً}


فحفظ الإسلام للبنت حقوقها وأنزلها المنزلة اللائقة بها ووعد من يرعاها ويحسن إليها بالأجر الجزيل وجعل حسن تربيتها ورعايتها والنفقة عليها سبب من الأسباب الموصلة إلى رضوان الله وجنته، جاء في الحديث عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله –صل الله عليه

وسلم-: "من عال جارتين حتى تبلغا جاء يوم القيامة أنا وهو كهاتين وضم أصابعه"أخرجه مسلم.
يلاحظ في هذا الحديث أن النبي –صل الله عليه وسلم- ضم أصابعه، ولم يفرق بينهما كناية عن شدة قرب من عال جارتين من الرسول –صل الله عليه وسلم- في الجنة. وفي الحديث الآخر عن عائشة –رضي الله عنها– قالت: "دخلت علىّ امرأة ومعها ابنتان لها تسأل، فلم تجد عندي شيئاً غير تمرة واحدة، فأعطيتها إياها فقسمتها بين ابنتيها ولم تأكل منها، ثم قامت فخرجت، فدخل النبي


–صل الله عليه وسلم- علينا، فأخبرته فقال: "من ابتلي من هذه البنات بشيء فأحسن إليهن كن له ستراً من النار" أي حجاباً ووقاية من النار ، متفق عليه .


أيُّ فضل أعظم من هذا الفضل ! وأيُّ أجر أعظم من هذا الأجر !.



وعلى الرغم من هذا الأجر العظيم الوارد في فضل تربية البنات والإحسان إليهن إلاَّ أن هناك من الناس من لا يُسر لمولد البنت –والعياذ بالله- فيظهر الهمَّ والحزن! وما هذا إلا جهل واعتراض على قدر الله، والبعض يفرط ويقصر في تربية وتوجيه بناته ولا يرعاهن الرعاية المطلوبة منه.
ولو أن الإنسان تفقه في دين الله ووقف عند حدوده واقتفى أثر الرسول –صل الله عليه وسلم- في كل أمر من أمور حياته لعاش مطمئناً مرتاح البال قرير العين، ولعرف كيف يعبد ربه، وكيف يتعامل مع إخوانه، وأهله، وزوجته، وكيف يربي أولاده فالحمد لله أنه ما من خير إلاَّ ودلنا ديننا الإسلامي الحنيف عليه وما من شر إلاَّ وحذرنا منه.


تربية النبي –صل الله عليه وسلم- لبناته في مرحلة الطفولة:من هديه –صل الله عليه وسلم- في تربية بناته في مرحلة الطفولة أنه كان يُسَّر ويفرح لمولد بناته رضي الله عنهن فقد سُرَّ واستبشر –صل الله عليه وسلم - لمولد ابنته فاطمة رضي الله عنها وتوسم فيها البركة واليمن، فسماها فاطمة، ولقبها بـِ (الزهراء) وكانت تكنى أم أبيها .



وفي هذا درس عظيم من دروس السيرة النبوية بأن من رزق البنات وإن كثر عددهن عليه أن يظهر الفرح والسرور ويشكر الله سبحانه وتعالى على ما وهبه من الذرية، وأن يعزم على حسن تربيتها، وتأديبها، و على تزويجها بالكفء "التقي" صاحب الدين حتى يظفر بالأجر الجزيل من الله.ففاطمة –رضي الله عنها– كانت البنت الرابعة للنبي–صل الله عليه وسلم-، و هي أصغر ذريتة –صل الله عليه وسلم- .



وفي مرحلة الطفولة يلزم الأبوين الاهتمام بالطفل وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة بهذه المرحلة، الحاجات الجسمية والنفسية؛ وبالذات الأم فعليها تقع المسؤولية الكبرى في رعاية أولادها في مرحلة الطفولة فهم أكثر ما يكونون التصاقاً بها وقد حرصت أم المؤمنين خديجة بنت خويلد –رضي الله عنها– على تربية ورعاية أولادها منذ ولادتهم (وكانت إذا ولدت ولداً دفعته إلى من يرضعه في البادية حتى ينشئوا على الفصاحة والشجاعة كما كانت عادة قريش.لا كما يفعله بعض الأمهات في زماننا من دفع أولادهم إلى الخادمات والمربيات الأمر الذي قد يحصل معه خلل في عقيدة الطفل وسلوكه.


وفي هذه المرحلة –مرحلة الطفولة- يجب على الأبوين أن يلقنا البنت مبادئ الإسلام، والعقيدة الصحيحة، وتلاوة القرآن الكريم، والصلاة، والتعوّد على لبس الحجاب حتى تنشأ البنت على ذلك منذ نعومة أظفارها.


رعاية النبي –صل الله عليه وسلم- لبناته في مرحلة الصبا:وإذا كبرت البنت قليلاً وجب على والديها أن يعلماها حقوق الله سبحانه وتعالى، وحقوق الوالدين، وحقوق الآخرين وحسن الخلق وحسن التصرف في شتى الأمور، وعلى المحافظة على لبس الحجاب والتستر والبعد عن أعين الرجالحتى تنشأ البنت على التربية الإسلامية الصحيحة تعرف ما يجب لها وما يجب عليها.

مع الأخذ في عين الاعتبار إعدادها لما هو منتظر منها من دور هام في الحياة بأن تكون زوجةً صالحة، وأماً حانية تربي أولادها وتعدهم لأن يكونوا صالحين مصلحين؛ "لأن للمرأة المسلمة أثراً كبيراً في حياة كل مسلم، فهي المدرسة الأولى في بناء المجتمع الصالح، وخاصة إذا كانت هذه المرأة تسير على هدى من كتاب الله في كل شيء ].


وإذا قربت البنت من سن البلوغ (التكليف) يجب أن تدرب على أن تكون زوجة، وأماً وهذه هي سنة الله في خلقه وعلى الأم تقع مسؤولية ذلك، فقد بادرت أم المؤمنين خديجة بنت خويلد –رضي الله عنها– بتمرين ابنتها الكبرى زينب –رضي الله عنها– عندما كبرت على المشاركة في أعمال البيت والتدريب على الأمومة فكانت (زينب) لشقيقتها الصغرى فاطمة أماً صغيرة ترعى شؤونها وتمضى فراغها في ملاعبتها .


ولقد صدق القائل: "إن الفتاة المتعلمة المهذبة فخر لأهلها وعون لبعلها، وكمال لبنيها، أهلها بها يفتخرون، وأولادها بها يسعدون، ومن ذا الذي لا يسرّ فؤاده بابنته الأديبة التي تدبر الأمور المعاشية بالمعرفة، وتدير الحركة المنزلية بالحكمة، ويجد في مجالستها أنيساً عاقلاً وسميراً كاملاً".

تزويج النبي –صل الله عليه وسلم- لبناته:

الزواج سنة من سنن الله في خلقه، وأمر مرغوب فيه حثَّ إليه ديننا الحنيف ودعى إليه قال الله تعالى: {وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ}[34]

وقال تعالى

: {وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجاً وَجَعَلَ لَكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُمْ بَنِينَ وَحَفَدَةً وَرَزَقَكُمْ مِنَ الطَّيِّبَاتِ أَفَبِالْبَاطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَتِ اللَّهِ هُمْ يَكْفُرُونَ}.



وامتثالاً لأمر الله عز وجل وأمر رسوله –صل الله عليه وسلم- يجب على الأب أن يزوج بناته و لا يعضلهن ويمنعهن من الزواج لأي سبب من الأسباب فواجب الأب أن يزوج ابنته وأن يختار لها الكفء من الرجال والكفء معروف هو صاحب الدين والخلق قال النبي –صل الله عليه وسلم– "إذا أتاكم من ترضون خلقه ودينه فزوجوه، إن لا تفعلوا تكن فتنة في الأرض وفساد عريض" أخرجه الترمذي

وقد زوج النبي –صل الله عليه وسلم- جميع بناته من خيرة الرجال: فزوج زينب –رضي الله عنها- من أبي العاص بن الربيع القرشي -رضي الله عنه- وهو ابن خالتها هالة بنت خويلد وأبو العاص كان من رجال مكة المعدودين مالاً، وأمانة، وتجارة .

وقد أثنى النبي –صل الله عليه وسلم- على أبي العاص بن الربيع في مصاهرته خيراً وقال: "حدثني فصدقني، ووعدني فوفى لي" وكان قد وعد النبي أن يرجع إلى مكة، بعد وقعة بدر، فيبعث إليه بزينب ابنته، فوفى بوعده، وفارقها مع شدة حبه لها .



ومما يدل على شهامته وصدقه قصة إسلامه -رضي الله عنه- فقد كان في تجارة لقريش إلى الشام وفي طريق عودته إلى مكة المكرمة لقيته سرية فأخذوا ما معه، وجاء تحت الليل إلى زوجته زينب – وقد كانت في المدينة وفرق بينهما الإسلام فهو لم يدخل في الإسلام بعد – فاستجار بها فأجارته وخرجت والنبي -صل الله عليه وسلم- صل بالناس الفجر فقالت: "أيها الناس إني قد أجرت أبا العاص بن الربيع" فلما سلم الرسول –صل الله عليه وسلم- أقبل على الناس فقال: "أيها الناس

هل سمعتم الذي سمعت ؟" قالوا :"نعم" قال: "أما والذي نفسي بيده ما علمت بشيىء حتى سمعت ما سمعتم وأنه يجير على المسلمين أدناهم" ثم انصرف رسول الله –صل الله عليه وسلم- فدخل على ابنته زينب فقال: "أي بنية أكرمي مثواه ولا يخلصن إليك فإنك لا تحلين له" قال: وبعث –

صلى الله عليه وسلم- فحثهم على رد ما كان معه فردوه بأسره لا يفقد منه شيئاً فأخذه أبو العاص فرجع به إلى مكة فأعطى كل إنسان ما كان له ثم قال: "يا معشر قريش هل بقي لأحد منكم عندي مال لم يأخذه؟" قالوا: "لا فقد وجدناك وفياً". قال: "فإني أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمداً عبده ورسوله، والله ما منعني عن الإسلام عنده إلاَّ تخوف أن يظنوا أني إنما أردت أن آكل أموالكم فلما أداها الله إليكم وفرغت منها أسلمت .


وقد زوجه النبي –صل الله عليه وسلم- من ابنته زينب عندما طلبت منه أمها خديجة بنت خويلد –رضي الله عنها- أن يزوجها له فوافق النبي –صل الله عليه وسلم- على طلبها ، لما يعرف من رجاحة عقلها وثقتها بابن أختها فكانت تعده بمنزلة ولدها.
وهنا درس نبوي كريم في تزويج البنات هو أنه لا مانع من أخذ رأي والدة البنت والتشاور معها ففي ذلك إكراماً لها واعترافاً بحقها.


وزوَّج النبي –صل الله عليه وسلم- رقية من عثمان بن عفان -رضي الله عنه- الخليفة الراشد الزاهد الجواد السخي الحيي، وكان من أبرز أخلاقه وأشدها تمكناً من نفسه خلق الحياء، الذي تأصل في كيانه؛ لذا فقد أشاد الرسول –صل الله عليه وسلم- بهذا الحياء الواسع العميم فقال: "إن عثمان رجلٌ حييّ" ، وقال – صل الله عليه وسلم : "ألاَّ أستحي من رجل تستحي منه الملائكة " أخرجه مسلم





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 73 )  
قديم 15-03-2013, 03:16 PM
 
زيدصلاح
مصراوى متميز

  زيدصلاح غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Mar 2013
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 107
1 رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


ماشاء الله اختى الغالية ام نوران لقد اثرت موضوعا فى غاية الاهمية

فعلا نحن نحتاج فى زماننا هذا لنتعلم من رسولنا الكرين فقه تربية البنات وكيفية معاملتهم

ولما انكِ قد اسردتى فى سيرة بنات النبى صلى الله عليه وسلم اسمحى لى ان اضيف بعض من احاديث النبى صلى الله عليه وسلم وبشريات :

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من كانت له ثلاث بنات فصبر عليهن وسقاهن وكساهن كن له حجابا من النار )

ويقول «عليه الصلاة والسلام»: «.. ومن سعى على ثلاث بنات فهو في الجنة..»، سعي الإنفاق، وسعي التربية النفسية والتوجيه الخلقي والأدبي، سعي الزوج والزوجة، سعي الأب والأم. وماذا يكون لهما من مرتبة في الجنة!؟ القرب من رسول الله «ص».. ومنزلة المجاهد في سبيل الله، القائم الصائم.
ويبين لنا الرسول الأكرم «ص» بعد ذلك تفصيل المجمل من السعي والتربية، والمقصود منهما، فيقول: «.. فأحسن صحبتهن واتقى الله فيهن.. فأدبهن وأحسن إليهن وزوجهن فله الجنة».
لقد علمنا من قبل المنزلة في الجنة، ونتعلم الآن أبواب وواجبات حسن العشرة، فلا بد من «حسن الصحبة».

اسأل الله لى ولكم حسن الاقتداء بالمصطفى صلى الله عليه وسلم
وان يبارك فى بنات المسلمين ويستر ويهدى شباب المسلمين

هو ولى ذلك والقادر عليه

جزاكِ الله خيرا وننتظر مزيدا من مواضيعك القيمة





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 74 )  
قديم 17-07-2013, 06:55 PM
 
momedya3
مصراوى

  momedya3 غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Jul 2013
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 50
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


بارك الله فيك





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 75 )  
قديم 09-11-2013, 05:31 PM
 
انس جمعة
مصراوى

  انس جمعة غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Nov 2013
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 36
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


شكوووووووووووووووور





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 76 )  
قديم 14-02-2014, 04:08 PM
 
محمد منصف
مصراوى

  محمد منصف غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Sep 2011
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 44
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


تسلم يا غالى





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 77 )  
قديم 19-11-2014, 01:37 AM
الصورة الرمزية ايمن مغازى
 
ايمن مغازى
كبير مشرفين مصراوى للصيانة

  ايمن مغازى غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Nov 2014
العــــــــمـــــــــر : 43
الـــــدولـــــــــــة : كــــفر الشــــيخ مصراوى للصيانه
المشاركـــــــات : 808
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه







توقيــع » ايمن مغازى
لا إلــه إلا الله


  رقم المشاركة : ( 78 )  
قديم 12-12-2014, 11:50 AM
 
جمال الجندى
مصراوى

  جمال الجندى غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Sep 2010
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 42
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


ربنه يجعله في ميذان حسناتك





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 79 )  
قديم 12-12-2014, 11:53 AM
 
جمال الجندى
مصراوى

  جمال الجندى غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Sep 2010
العــــــــمـــــــــر :
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 42
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


شكراااااا بارك الله لك





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : ( 80 )  
قديم 30-12-2014, 09:29 AM
الصورة الرمزية محمود عزت ابو محمد
 
محمود عزت ابو محمد
مصراوى

  محمود عزت ابو محمد غير متواجد حالياً  
البيانات الشخصية
تـاريخ التسجيـل : Dec 2014
العــــــــمـــــــــر : 34
الـــــدولـــــــــــة : مـــــــصــــــــر
المشاركـــــــات : 91
افتراضي رد: محمد صلى الله عليه وسلم كأك تراه


بارك الله فيك اخي الحبيب
وجزاك الله عنا وعن الإسلام خير الجزاء





توقيــع » محمود عزت ابو محمد
لا إلـــه إلا الله محمد رسول الله


إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Jelsoft Enterprises Ltd
Amr Shahwan

هذا المنتدى محمي بواسطة منتج حماية المنتديات.